طريق التوبة

نسخة الطباعة

أضيف في 2009-05-05

عدد الزوار 1940

    أن تغادر الأمنيات مخيلتك باتجاه الحقيقة   فهذا هو أول الخطوات في درب الحياة الطويل يعني أنه آن الأوان لوضع اللبنات التي تميزك في بناء سبقك إليه العظماء من البشرهذا البناء ، عبره الكثيرون قبلك بعضهم ساهم فيه بالعظيم ، فنقش اسمه في سجل الخالدينوبعضهم اجتهد ، فكان له من الذكر الحسن نصيب وآخرون مروا به دون أن يتركوا عليه أثراً للمرور فمضى عنهم التاريخ غير آسف عليهم...الدرب الذي مهد طفولته لكِ أهلكِ في زمن مضىأتى الوقت الذي تستأنف شقهلكل هدف ، تعبه ، وشقاؤهولكل غاية ثمرتها، التي يتناسب علوها طرداً مع حلاوتها سيكلفك شق الطرق إلى غايتك إ


يمامة الوادي

 
 
أن تغادر الأمنيات مخيلتك باتجاه الحقيقة 
 فهذا هو أول الخطوات في درب الحياة الطويل يعني أنه آن الأوان لوضع اللبنات التي تميزك في بناء سبقك إليه العظماء من البشرهذا البناء ، عبره الكثيرون قبلك بعضهم ساهم فيه بالعظيم ، فنقش اسمه في سجل الخالدينوبعضهم اجتهد ، فكان له من الذكر الحسن نصيب وآخرون مروا به دون أن يتركوا عليه أثراً للمرور فمضى عنهم التاريخ غير آسف عليهم...الدرب الذي مهد طفولته لكِ أهلكِ في زمن مضىأتى الوقت الذي تستأنف شقهلكل هدف ، تعبه ، وشقاؤهولكل غاية ثمرتها، التي يتناسب علوها طرداً مع حلاوتها سيكلفك شق الطرق إلى غايتك
إنهاكاً ضعف ما سينالك من هدف صغير متواضع
لكنك ستحقق حلماً باذخاً أمسك القلم الذي أمامك أحيطه بكثير من الرعاية والحب اقرأ من أجله الكثير من الكتب .. والمزيد منها ستفاجأ به يوماً تخلق حرفاً .. ودهشةالألوان تتبعثر حولكاجمعها برفق .. ولطخ بها البياض الصامت اصنع منها صخباً لذيذاًأقواساً من قوس قزح وفراشاتمروجاً يلعب في أنحائها الأطفال لا يكفون عن الضحكوسماء لا يذبل شدو العصافير بهااقتحمها بإبداع فنك ، بتصميم برامج مذهلةولا تقف عند حد.. تجاوز كل الفضاءات إلى كواكب ما وطأها أحد قبلكاعمل من أجل الشخصية المتميزة، أعطها حقها من الاهتمام 
 فهي عظيمة مهما بدت صغيرة ومتواضعة في عينيك ، لكن ثق بأنها أول السلم المؤدي إلى المجد 
 والحياة الحقيقيةفي كل منا بذرة تحتاج فقط إلى من يكتشفها .. ليتعهدها بالإنماء والاهتمامداخلنا جميعاًحجرة عامرة ، كل ما علينا أن نفتح لها نوافذ الضوءوهذا الهمس القادم من أعماقكأصغ إليه جيداًإنه النجم الذي يأخذ بأحلامك إلى الطريق الصحيح لا تتجاهله.. فيموت.. وتتوهوتذكر أن العمر ليس طويلاً بما يكفي لأن تؤجل أهدافك
اوتغفل عما اراده الله منك.. لا تحتاج إلا إلى نزع ألجمة خيولك اتركها تصهل في أرجاء روحك أطلق شذى الخزامى وكن كالمطر .. أنّى حل أفاد ونفع



البحر الفسيح