طريق التوبة

نسخة الطباعة

أضيف في 2009-05-05

عدد الزوار 3449

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله الذى يعلم السر وأخفى والجهر والنجوىوالصلاة والسلام على عبده ورسوله وعلى اله وصحبه وسلم  أخى المسلم واختى المسلمة  أتحدث معكم اليوم عن بلاء عظيم عفانا الله واياكم منه من المؤسف عندما يسمع الناس الى خبر كاذب وماأكثر الاخبار الكاذبة يسارع بعضهم فى الأثم فيرمون المؤمنون والمؤمنات بغير مااكتسبوا ويخوضون فى أعراض الأبرياء بغير حق اخى المسلم واختى المسلمة كلنا نعلم قصة حادثة الأفك التى حدثنا القرءان فيها عن قصة الأفك فى سورة النور حدثنا حديثا تقشعر له الابدان انه يتحدث عن خوض بعض الناس وفى مقدمتهم المنافقون


سلوى عبد الفتاح

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله الذى يعلم السر وأخفى والجهر والنجوىوالصلاة والسلام على عبده ورسوله وعلى اله وصحبه وسلم
 أخى المسلم واختى المسلمة
 أتحدث معكم اليوم عن بلاء عظيم عفانا الله واياكم منه من المؤسف عندما يسمع الناس الى خبر كاذب وماأكثر الاخبار الكاذبة يسارع بعضهم فى الأثم فيرمون المؤمنون والمؤمنات بغير مااكتسبوا ويخوضون فى أعراض الأبرياء بغير حق
اخى المسلم واختى المسلمة
كلنا نعلم قصة حادثة الأفك التى حدثنا القرءان فيها عن قصة الأفك فى سورة النور حدثنا حديثا تقشعر له الابدان انه يتحدث عن خوض بعض الناس وفى مقدمتهم المنافقون فى عرض أمنا عائشة أم المؤمنين رضى الله عنها والتى برأها الله من فوق سبع سموات والان وفى هذا الزمان انتشر هذا البلاء الكــذب والافتــراء فى كثير من المسلمون الى مارحم الله من هذا البلاء وهم الطائفة المؤمنة التى حمى الله سمعها وبصرها فلا تظن الا خيرا ولاتقول الا خيرا اللهم اجعلنا منهم جميعا
اخى المسلم واختى المسلم
 الايات التى نزلت فى سورة النور بشأن الأفك تهدف الى تطهير المجتمع المسلم من قالة السوء واتهام الناس بالباطل وتعلم المؤمنين عفة القول وحفظ اللسان من زلل يوجب العقاب والأصل فى المسلم ان يظن خيرا بالمسلمين والمسلمات واذا سمع تهمة لمسلم بغير بينة شرعية فأنه لايقبلها ولاينقلها وقد وصف الله المؤمنين الصادقين بأنهم اذا سمعوا خبرا كاذبا أو تهمة أو قالة سوء قالوا
 ( مايكون لنا أن نتكلم بهذا سبحانك هذا بهتان عظيم )
 ويحزرنا الله من اتهام الأبرياء وسوء الظن بالمؤمنين
 ( ياأيها الذين امنوا أن جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على مافعلتم نادمين )
 اخى المسلم واختى المسلمة
يجب علينا ان نتحقق من كل خبر نسمعه قبل الحكم على أحد فكم من أرحام قطعت وصدقات فسدت ومصائب وقعت بسبب الاشاعات وسوء الظن
 اخى الكريم اذا بلغك عن صديقك ماتكره فالتمس له عزرا من واحد الى سبعين فأن لم تجد فقل : لعل له عزرا
وانتى ايتها الاخت المسلمة اذا بلغك عن أختك ماتكرهين فالتمسى لها عذرا من واحد الى سبعين فأن لم تجدى فقولى لعل لها عزرا
اخى الكريم واختى الكريمة أنتم لاترضون لأنفسكم أن تكونوا من أهل الأفك فلاتصدقوا كل ماتسمعوا ولاتنقلوا كل مايدخل فى الاذن فكم من برىء رماه الناس بغير مااكتسب من الأثم وكم من مؤمن أساء الناس به الظن
 ولاتنسى اخى ولاتنسى اختى أن الله سائلنا عن السمع والبصر والفؤاد يحصى الأقوال والأفعال ولايغادر كتابة كبيرة ولاصغيرة الا أحصاها والله يقول الحق وهو يهدى السبيل
سبحانك الله وبحمدك اشهد ان لااله الا انت استغفرك واتوب اليك
 وصلى الله وسلم وبارك على نبينا محمد واله وصحبه وسلم



بقلمى