طريق التوبة

نسخة الطباعة

أضيف في 2009-04-29

عدد الزوار 6216

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بسم الله الرحمن الرحيم اولً احب ان اشكركم ع هذا الموقع الرائع .. والمفيد جدا لدي مشكلة واريد اشتشارتكم ولكم جزيل الشكر انا فتاة ابلغ من العمر 25 .. وانسانه والحمدلله واصلي واصوم ودايما احاول ان ارضي رب العالمين بما يحب ويرضاة عسى الله ان يدخلنا الجنه وياكم لقد اكملت دراستي بنجاح والحمدلله .. وقبلت ف وظيفة جيدا جدا والحمدلله وكنت من اسعد الناس ولله الحمد وفجاة بدا شاب بمحاولة التقرب مني .. وبدا بالتحدث الي عبر الهاتف ولا اعرف كيف حصل هذا ولكن وعدني بالتقدم لطب الزواج ولكن لم ياتي ... ودامت العلاقة حوالي سنه بعد ذلك تقدم لخطبتي شاب من العائلة .... واستخرت والحمدلله وتمت الموافقة ... وطلبت من الشاب الذي كنت ع علاقة معه بقطع العلاقة لانها محرمة وعليه التوب والزواج ... وان لو كان يريد الزواج مني ... لتقدم لكن لا يريد وبعدها لا اعرف مالذي حصل لي اصبت بمرض شديد وبضيق وتعب واكتئاب وابتعاد عن الله واحلام مزعجة فرفضت الشاب اللي تقدم لي .. للعلم انا استخرت شعرت بالراحة وتمت الموافقة عليه وهو شاب جيد ومن العلائلة فضطررت لفرض الشاب الذي تقدم لي بحجة التلخص من هذا الاكتئاب الذي اصابني الشاب اللي تعرف عليه من مكان عملي بعدما عرف اني لغيت الزواج رجع لتقرب مني .. ومن بدون ما اشعر رجعت احدثة بالهاتف وضميري كان يأنبني كثيرا لاني اعرف ان هذا الشي حرام وشي لا يرضي رب العالمين فطلبت منه مجددا قطع العلاقة ... واذا كان يرديني فليرتبط بالحلال لا عن طريق الشيطان فرفض فقطعت العلاقة فترة .... طويلة تقربا من الله واردت التوبة ف هذه الفترة تقدم لي شاب ايضا من عائلة ابي .. وهو شاب محترم ومتدين ويخاف الله وانا استخرت وشعرت بالراحة ... وتمت الموفقة لكن فجاة رجعت لي نفس الضيق والحزن وشعور الاكتئاب بعدما تمت الموافقة لا اعرف مالذي يحصل لي ... فانا اريد الزواج وهذا الرجل انسان ذو خلق عالي وملتزم مع الله ولا اريد ان اعود الي العلاقة المحرمة ولا اريد العوده الى طرق الشيطان للعلم الشاب الذي تعرف عليه بعدما علم اني سوف اتزوج مرة اخرى ... حاول مجددا التقرب مني ويرسل لي رسائل العشق والغرام وانه لا يستطيع العيش من دوني... وطلب مني رفض الزوج لان هو يريد ان يتقدم وماذا افعل ... فانا اريد الزواج ولكن بسنة الله ورسولة اريد ان اتزوج شخص جمعني ويها رب العالمين لا اريد الزواج بشاب جمعني وايه الشيطان فماذا استطيع ان افعل الان ... هل اتوكل ع الله واتزوج الرجل الذي تقدم لي
ريم

؛؛**؛؛**؛؛**؛؛**؛؛**؛؛** رد المشرفة ؛؛**؛؛**؛؛**؛؛**؛؛**؛؛
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخت  الكريمة // ريم
قبل أن أبدأ معك ياغاليتي وأقول رأي بخطوبتك ..
{ أولاً }
قطع علاقتك بهذا الشاب { الذئب البشري } الذي لايريد منك إلا
التسلية فقط ...لأن ماتعملينه من النظر ومكالمة رجل أجنبي عنك
وليس من محارمك من الزنا ..ياغاليتي .زنا ..الله المستعان
قال صلى الله عليه وسلم :-
{ العينان تزنيان ؛ واللسان يزني ؛ واليدان تزنيان ؛ والرجلان
تزنيان يحق ذلك الفرج أو يكفر به ) رواه مسلم
أعلني التوبة النصوحى إلى الله جل جلاله
لأن التائب من الذنب لاذنب له ...من فضل الله العظيم على عباده
قال صلى الله عليه وسلم :-
( التائب من الذنب كمن لاذنب له ) رواه ابن ماجه صحيح الجامع 3008
{ ثانياً }
وأسجدي لله العظيم شكراً إن مهل لك التوبة قبل أن تغرر الروح
روحك ...
قال صلى الله عليه وسلم :-
{ إن الله يقبل توبة العبد مالم يغرغر } رواه ابن ماجه والترمذي
{ ثالثاً }
ياعزيزتي هذا الرجل مرواغ ولايريد الزواج منك أفهمي ذلك .؟؟؟
الرجل لايحترم المرأة التي يكون على علاقة بها قبل الزواج
وعنصر الإحترام إن فقد من الحياة الزوجية أنهارت ...!!!
لأن الإحترام قبل الحب أحياناً ...
{ رابعاً }
وكذلك زواجك بهذا الرجل { الذئب البشري } غير ناحج
ومعظم الأشخاص التي عقد بينهما الشيطان بعلاقة محرمة
قبل الزواج بعد الزواج تبدأ المشاكل ويفشل الزواج ...
أتعرفين السبب ياغاليتي ؛ لأن الحب الحقيقي الذي يدوم
بحول الله وقوته هو الذي ينمو بعد الزواج { بالعشرة }
تنمو المودة والرحمة الذي ذكرها ربي بكاتبه الكريم ....
قال الله تعالى :-
{وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً }21 الروم
{ خامساً }
ومشاعر الضيق والإكتئاب التي تشعرين بها ..كلها
من هوى نفسك والشيطان لتبتعدي عن الطريق الصحيح
والنفس ياغاليتي أمارة بالسوء ..
قال الله تعالى :-
 { إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ  (53) يوسف
جاهدي هوى نفسك  بكل ماتستطعي من قوة ؛ والرجوع لماقال الله ورسوله
لأن جهاد الهوى أفضل الجهاد
قال صلى الله عليه وسلم :-
(أفضل الجهاد أن يجاهد الرجل نفسه وهواه ) (صحيح الجامع الصغير 1099)
{ سادساً }
وماتشعرين به من تلك المشاعر السلبية التي هى من
هوى نفسك والشيطان ؛ فتأكدي أنه نزغ منه أعاذنا الله منه
أكثر من ذكر الله والتعوذ من الشيطان ..
قال الله تعالى :-
( وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ (200)الأعراف .
وسيخنس ويبتعد عنك فإنه كيد ضعيف لن يتحمل ..
كما قال الله  تعالى :-
(إِنَّ كَيْدَ الشَّيْطَانِ كَانَ ضَعِيفًا (76) النساء
أو صيك ياغاليتي ..
{ أولاً }
الموافقة على هذا الخاطب الملتزم الذي رضيتم بدينه وخلقة
قال النبي  صلى الله عليه وسلم:
"إذا أتاكم من ترضون خلقه ودينه فزوجوه، إلا تفعلوا تكن فتنة في الأرض
وفساد كبير" (رواه الحاكم وابن ماجه
وأكملوا جميع الأمور من عقد قران وغيره تتم الله عليك بخير
{ ثانياً }
ألتزمي بإذكار الصباح والمساء وأكثري من ذكر الله
لأن بذكر الله تطمئن القلوب
كما قال الله تعالى :-
(الَّذِينَ آَمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ (28)  الرعد
{ ثالثاً }
أقرئي سورة البقرة لمدة أسبوع كل يوم في أي وقت تشائين
ليلاً أم نهاراً ؛؛على حسب ماتجدين من وقت
كما قال صلى الله عليه وسلم :-
(لاتجعلوا بيوتكم مقابر ؛ إن الشيطان ينفر من البيت الذي الذي
تقرأ فيه سورة البقرة ) رواه مسلم
قال صلى الله عليه وسلم :-
اقرأوا سورة البقرة ، فإن  أخذها بركة ، وتركها حسرة ، ولا تستطيعها البطلة
– أي السحرة -( صحيح الجامع 1165 ) 0
{ رابعاً }
أكثري من فعل الحسنات لأنها تكفر السئيات ؛ من صيام وصدقة
وصلاة نافلة وأمربمعروف ونهي عن منكر وماإلى من ذلك من أمور
كما قال الله تعالى :-
(الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّيِّئَاتِ  (114)هود
وأكثري من الإستغفار ليفغر الله لك عما سلف وكان من الذنوب والعصيان
بحوله وقوته ..
عن أبي سعيد الخدري - رضي الله عنه - سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم ..
( إن أبليس قال لربه :  بعزتك وجلالك لاأبرح أغوي بني آدم مادامت
الأرواح فيهم فقال الله : فبعزتي وجلالي لاأبرح أغفر لهم ما أستغفروني )) رواه أحمد
؛؛**؛؛**؛؛**؛؛**؛؛**؛؛**؛؛**؛؛**؛؛**؛؛**؛؛**؛؛
تمم الله زواجك على خير وسخر لك زوجك وسخرك له ورزقكما الذرية الصالحة وأسعدكما في الدراين
اللهم صلي على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ..
أختكم في الله ...%%%...الصائمة لله ...