طريق التوبة

نسخة الطباعة

أضيف في 2009-04-29

عدد الزوار 2815

لقد ارتكبت فاحشة الزنا كيف اتوب وابتعد فأن نفسي دائما تأمرني ان افعل السوء
سراب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد 
اهلا بتائب رمضان قدم شهر الغفران وشهر الرحمات،،، إن ماتجده الان في صدرك دليل ايمان وقر في القلب يقول رسول الهدى صلى الله عليه وسلم( التائب من الذنب كمن لا ذنب ) من الذي دعاه فلم يستجب له من الذي سأله وفلم يعطه يا تائب انت تعيش الان لحظات السعادة فرح التوبة ولكي تتوب ينبغي لك  ان تشعر ان لك رباً رحيما غفوراً يقبل التوبة انطرح بين يدي رب العزة والجلال وادعوه بصدق والحاح ان يتوب عليك ثم اطلب منه وخاصة قبل تناول الافطار (ونحن في رمضان)وفي الثلث الاخير من الليل ان يجنبك الفواحش والموبقات والمعاصي ثم اندم على مافعلت وان راودتك نفسك لمعاودة الكرة فتذكر غضب الجبار وهو القادر على ان يقبض تلك الروح على المعصية وان يجعلك عبرة وعضة للاخرين تذكر انه يراك ومطلع على حالك ويعلم سرك ونجواك  
حبيبي في الله
الزنا ذنب عظيم ولكن رحمة الله أعظم ومغفرته اشمل
عليك من الان ان تعود الى ربك لا تفارق كتاب الله لاتفارق الصلاة لا تفارق الاعمال الصالحة لا تفارق الصدقة عد الى ربك  وانت الى شوق الى رحمة الله
ااسأل الله ان يغفر لي ولك وان يجعلك في هذا الشهر من المقبولين أذكرك بحديث النبي محمد صلى الله عليه وسلم (من صام رمضان إيماناًواحتساباً غفر له ماتقدم من ذنبه
سبحانك اللهم وبحمده نشهد ان لا اله الا انت نستغفرك ونتوب اليك
السمو العلي