طريق التوبة

نسخة الطباعة

أضيف في 2009-04-29

عدد الزوار 6642

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سأعرض عليكم مشكلة صديقتي وارجوا المساعدة صديقتي تزوجت قبل سنه و6 أشهر تقريبا متعلق بأهله لدرجة عالية وبداية كانت تشكو من عدم تفرغه لها من أول حياتها معه كل ما خرجوا أخذ أهله معه ليتمشوا مع العلم أن لديه إخوان لم يتزوجوا بعد ،تقول أهله أناس طيبون وهي تحبهم ولكن لكثرة تعلقه بهم امتلاء قلبها عليهم بسببه لا تحب مجالستهم أو زيارتهم أو الخروج معهم ومن شدة تعلقه بأخته أصبح ينادي على زوجته باسم أخته ! زوجته غالبا حبيسة المنزل لا يقضي لها حوائجها إلا كل ثلاث أشهر أو أربع مره أو يقول اذهبي مع اهلك ،هي طيبه ورقيقه وفقدت والدها وعمرها 20 وكان قريب منها وزوجها بعيد عنها يغار عليها عصبي جدا ولا يرضى بمناقشة أي موضوع بعد هدوءه حتى لو كان صافي الذهن كأن الموضوع جديد مع أنها إذا ثار لا تناقشه حتى لايزيد اشتعالا ومهما أخطا لايعتذر ، اصحت تتحاشى التعامل معه وفي قلبها خوف منه وتصفه بالقسوة وعدم الرحمة يصرخ عليها كالطفل لأتفه الأسباب ولا يرحمها في شدة مرضها لا يذهب بها للمشفى وهي متعبه وتقول اشعر انه لا يحبني تزوجني مجرد اسم زوجه، و الآن بينهم طفل في شهره الخامس وتخاف الطلاق أو أن تدخل احد من أهلها أو أهله، مع العلم انه سليم لا يدخن أو يتعاطى أي شيء ولا يعاني من أي مرض نفسي أرشدني كيف تتعامل معه لتكسبه وتحد من عصبيته معها ويتفرغ لها بعض الوقت هي متعبه وحالها من سيئ إلى أسوءا
أم عبدالعزيز

^&*&^&*&^&*&^&*&^&*&^&*^&*&^&*&^&*&^&*&^&*&^&*^&*&^&*&^&*&^&*&^&*
{{ رد المشرفة }}
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أختي الكريمة { أم عبد العزيز }
سأجعل كلامي موجها لصديقتك كأني أخاطبها ....
ماتشعرين به ياعزيزتي هو من غيرة النساء المضرة الهادمة للبيت الأسرة ؛؛
والمرأة جبلت على الغيرة { أمنا عائشة رضي الله عنها كانت تغار } ولكن زيادتها
تهدم ياغالتي ؛؛؛؛ أحمدي الله ياعزيزتي زوجك به صفات كثيرة جيدة ومنها ماذكرت سليم
لايدخن لايتعاطى شيء وإن شاء الله يصلي ويعرف ربه ؛؛؛؛ أحمدي الله وأشكرية لتزيد نعمتك
قال الله تعالى :-
(لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ ) 7 إبراهيم ..
ولاتكوني ممن قال الله تعالى فيهم :-
قال الله تعالى :-
( وَقَلِيلٌ مِنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ (13) سبأ
وسأوضح لك بعض الأمور لعل الله ينفع بها :-
{ أولاً}
سيطري على غيرتك 
فالزوج ليس ملكا لك وحدك بل هناك آخرون أسبق منك ولهم عليه حقوق أوجبها الله
تبارك وتعالى يجب أن يؤديها فعاونيه على ذلك  . لا تقارني بين معاملة زوجك
لأمه أو عائلته ومعاملته لك، أحذري فأنت الخاسرة ياغاليتي ..:-
{ لأنك بنت ناس جمعكما الله بربط مقدس وإذ لم تسعدا مع بعض ثلاث كلمات تفرق
بينكما لو بينكما عشرة أطفال }ولكن أهله لحمة ودمه مربوط
بهم إلى يوم يبعثون .فإن لكل مقام مقال ولكل درجته ومنزلته.
 فذلك أحفظ لقلبك ؛وأسكن من أن تثور فيه نار الغيرة
فتلك أمه ناره وجنته وأخته لحمه ودمه؛؛؛وأنت زوجته وحبيبة ...
أحذري لاتخسري زوجك
جاهدي نفسك وهواها وسيعينك الله ..
قال صلى الله عليه وسلم :-
(أفضل الجهاد أن يجاهد الرجل نفسه وهواه ) (صحيح الجامع الصغير 1099)
{ ثانياً }
زوجك عصبي المزاج
أعلمي ياعزيزتي أن الزوج العصبي ؛يحمل بين ضلوعه قلباً حنوناً ؛؛
فبمهارتك كزوجة أستخرجي هذا الحنان وسيخرج بحول الله وقوته ثم
بأنوثتك ونعومته وخضوعك له وطاعته فيما يأمر وليس معاملتك
بند بندأو السيطره ؛ أو التحكم في تصرفاته.
{ ياعزيزتي أن للخضوع وطاعته سحراً حلالاً عظيم التأثير على الزوج }
ولقد أمر الله بنات حواء بهذا ...
قال صلى الله عليه وسلم :-
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قيل : يارسول الله َ أي النساء خير ؟ قال :
( التي تسره إذا نظر ؛ وتطيعه إذا أمر ؛ ولاتخالفه في نفسها ولامالها
؛ بما يكره )0رواه الحاكم
ألا تريدين أن تكوني من نساء الجنة مطلب كل مؤمن ومؤمنة
كما قال صلى الله عليه وسلم :-
( ألا أخبركم بخير نسائكم في الجنة ؟
قلنا بلى يارسول الله .
قال : كل ودود ولود إذا غضب زوجها قالت :
هذه يدى في يدك لا أكتحل بغمض حتى ترضى )
{ ثالثاً }
بثي شعور قوامته في منزله هذا هو حقه من سابع سموات
كما قال الله تعالى :-
(الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ ) النساء
لاتحرمي نفسك من الخروج مع أهله إذهم طبين معك كما ذكرت ووازني غيرتك
لاحتى تتدهور أمورك مثل ماهي الآن وتصل إلى حد الطلاق الله المستعان .
{ رابعاً }
يا عزيزتي بدل ماتبتعدي عنهم لأنهم يحبون أبنهم وهم يحبونه
 أعينيه على ذلك وأكسبي ثقته ليشعر أنك معه ولست ضدك وأعينيه على
بر أمه وأخته وخاصة إذ كانوا بحاجة إليه حتى لو ماكان مادياً معنوياً
وأنت الرابحة في الدنيا والآخرة ...بإعانتك له على الخير ..
قال صلى الله عليه وسلم :-
[ من دل على خير فله مثل أجر فاعله ] أخرجه مسلم
{ خامساً }
أتعرفين أن صبرك على عصبيته إذ لم تكوني سببها { وتحليتي بالحلم } تبلغين درجة
الصائم القائم
قال صلى الله عليه وسلم :-
( إن العبد ليدرك بالحلم درجة الصائم القائم ) رواه ابن ماجه 2/ 1401
 { سادساً }
أجعلي البسمة تعلوا محياك دائماً وأن لها تأثير كبير على الزوج وأنت الرابحة
لأن الإبتسامة في وجه المؤمن صدقة فكيف بزوجك الذي  هو نارك وجنتك ؛ أجعلي الصدقات
تتناثر عليك ...
قال رسول صلى الله وعليه :-
( تبسمك في وجه أخيك لك صدقة ) رواه مسلم 00
فكيف أجر إبتسامتك الدائمة لزوجك لبث شعور الرضى والسعادة وهو جنتك ونارك .
كما قال صلى الله عليه وسلم :-
جزء من الحديث
(0000فكيف أنت له ؟ قالت : ماألوه إلا ماعجزت عنه ؛ قال فانظري
أين أنت منه ؛ فإنما ؛ فإنما هو جنتكِ أو نارك ) رواه الحاكم 000
{ ثامناً }
أجعلي الإحترام والتفاهم بينكما وأحرصي { الحوار الزوجي الهادف }
في أوقات الإنسجام بينكما ..
والزوج يحتاج التقدير لو جلب لك أي شيئ لك ولبيتك أشعرية بالإهتمام والتقدير
وأشكرية فيسعى جاهداً لإسعادك .وحتى لاتكوني ممن لاينظر الله إليهم
 النبي صلى الله عليه وسلم قال
"لا ينظر الله إلى امرأة لا تشكر لزوجها، وهي لا تستغني عنه" وقد روى الترمذي
وحتى لاتكوني من ناكرات العشير .
ذات يوم جلس النبي صلى الله عليه وسلم ..يعض النساء ؛
فقال يحذرن من كفران العشير ونكران حق الزوج :-
( رأيت النار ..ورأيت أكثر أهلها النساء ؛ فقالوا : لم يارسول الله ؟
قال :بكفرهن
قيل يكفرن بالله ؟!!
قال : يكفرن العشير ويكفرن الإحسان لوأحسنت إلى إحداهن الدهر ثم رأت
منك شيئاً قالت مارأيت منك خيراً قط ) رواه البخاري [5197]
{ تاسعاُ }
ياغاليتي ألم تسمعي هذه الأمثال ؛؛؛
@ - كوني له أمة يكن لك عبداً ...
{ وهناك فرق كبير ياغاليتي بين الأمة والخادم الخادم أخير يستطيع
بسهولةأن يترك مخدومه ولكن العبد مملوك لايستطيع البعد عن من يملكة}
إذا أردت أن تملكي زوجك فجعليه يملك
@ - كوني له أرض يكن لك سماء ...
@ - العناد والهوى { نار } إذا دخلوا بيت أحرقوه ....
@ - والعناد يطرد الزوج من البيت مثل مايطرد الدخان النحل .
{ عاشراً }
وكذلك ياعزيزتي سأطرح لك مثالاً لعل الله ينفع به ...
الزوج مثل السيارة الثقيلة لن تمشي بالدفع ولن تستطيعي تمشي بها حتى
لو دفعت بكل قوتك ؛ولكن هناك شيء صغير { وهو المفتاح } إذا أدخل
في مكانه المناسب تحركت السيارة ومشت إذا أيتها الزوجة إذ كنت
تريدين يرافقك زوجك طيلة حياتك
{ فبحثي بجد وإجتهاد عن مفتاح قلب زوجك }
^&*&*&^&*&^&*&^&*&^&*&^&*&^&*&^*&^&*&^&*&^&*&
سهل الله عليك ويسر الله أمرك ونور بصيرتك وسخر الله لك زوجك وسخرك له ....
سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لاإله إلا أنت ؛ أستغفرك وأتوب إليك ؛؛
اللهم صلي على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ...
&*&^*^&*&^&*^&*&^&*^&*&*&^&*^&*&*^&*^&*&*
أختكم في الله ...%%%...صائمة لله ....