طريق التوبة

نسخة الطباعة

أضيف في 2009-04-29

عدد الزوار 5606

يا أخوان أنا بنت عمري 19 سنة مشكلتي هي أني " شينة الوجه " أستغفر الله العظيم وأنا تعبانة كثير ومتحسسة من شكل وجهي وهذا الشي عرقلني من التقدم في كثير من المجالات أنا الحين خايفة أني ما أعرس وأقول لنفسي من يرضى يزوج ولده وحده شينة مثلي بالله علموني واعطوني نصايح تعزز الثقة في النفس والله ثم والله ثم والله أني محتاجة ذي النصايح لأني بالمرررررررررررة رايحة فيها والسبب وجهي ذا الشين أستغفر الله العظيم وبالله سؤال الرجال الحين يرضى ياخذ وحدة شينة بس هي دينة مثلي كذه أستغفر الله العظيم ... بالله ريحوني
الشينة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أهلاً بك اختي الكريمة
أنتي لاتحتاجين نصائح فقط في تقوية ثقتكِ بنفسك بل أيضاً تحتاجين تقوية ثقتك بالله
غاليتي/
حتى إن صدقتي في قولك(شينة)فعليكِ الإيمان بالقضاء والقدر فالله سبحانه عليم حكيم لايقدر للعبد إلا ماهو خير له،،تخيلي فرَضاً لو كنتي جميلة وجاتك عين بسبب جمالك هل يفيد الجمال في شئ؟وقد ورد في الحديث الصحيح أنه صلى الله عليه وسلم قال:"لايقضي الله قضاءً للعبد إلا كان خيراً له" وقد قال عزوجل:(وعسى أن تكرهوا شيئاً وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئاً وهو شر لكم والله يعلم وأنتم لاتعلمون)
فأرضي غاليتي بما قسم الله لك من الجمال فالله أعلم بمايناسب عباده،،هل  الأنسب لك الجمال أو عدمه فهو سبحانه حكيم يضع الامور في مواضعها
ولاتتسخطي من جمالك فالتسخط لايفيد غير تراجعك للخلف،،فكري في نعم الله الجليلة عليك،وأعطياته الجزيلة،واشكريه على هذه النعم واعلمي أنك مغمورة بأعطياته
قال سبحانه :(وإن تعدوا نعمة الله لاتحصوها)وقال:(وأسبغ عليكم نعمه ظاهرة وباطنة ) وقال:(ومابكم من نعمة فمن الله)وقال سبحانه وهو يقرر العبد بنعمه عليه:(ألم نجعل له عينين .ولساناً وشفتين وهديناه النجدين)نعم تترى:نعمة الحياة ، ونعمة العافية، ونعمة السمع، ونعمة البصر،واليدين والرجلين،والماء والهواء والغذاء،ومن أجلِّها نعمة الاسلام
حبيبتي لاتقلقي بشأن الزواج:فالزواج رزق من الله ليس مرتبط بجمال أو قبح فهذه أرزاق مقسمة من الله،ألا ترين بنت فلان جميلة جداً ولم تتزوج بعد؟!،،وأخرى ليست جميلة وتزوجت؟!!!!!!نعم حبيبتي الزواج رزق من الله ليس مرتبط بجمال..والله يقسم الأرزاق حيث شاء فأسألي الله من واسع فضله فهو الرزاق وحده سبحانه وتعالى
وكِّلي أمورك لله واعتمدي عليه فكفى به وكيلا
أسأل الله لكِ بمنه وكرمه أن يكرمك بالزوج الصالح الطيب..اكثري من الدعاء في الثلث الأخير من الليل وسترين النتيجة
 
المشرفة
أ.شيرين بنون